مفوضية الإعلام تصدر حصاد الأسبوع العدد رقم «113»

مفوضية الإعلام تصدر حصاد الأسبوع العدد رقم «113»
حصاد الأسبوع العدد رقم «113»

فتح ميديا-مفوضية الاعلام:

أصدرت مفوضة الإعلام في حركة فتح بساحة غزة، اليوم الجمعة، 19/2/2021، حصاد الأسبوع العدد رقم 113.

كلمتنا

بيانات

بيان صادر عن حركة فتح ساحة غزة لجنة الأسرى بشأن زيارة حسين الشيخ للأسير البرغوثي

قالت حركة فتح ساحة غزة لجنة الأسرى: "إنها تستغرب توقيت زيارة حسين الشيخ للقائد مروان البرغوثي، داخل سجون الاحتلال، حيث التقى الشيخ بقائد ما زال غبار عز الثورة والمقاومة على هندامه الذي اختاره بإرادته الصلبة، مؤكداً على تمرسه في خطوط الدفاع الأولى عن كرامة وحرية شعبه ووطنه".

وأضافت اللجنة في بيانها: "اليوم تذكرتم القائد مروان البرغوثي وكريم يونس، بعد سنوات من القصور بحقهم داخل السجون"، متسائلة أين كنتم وهم يعانون طوال هذه السنوات وهم غارقون بالقهر والألم والمعاناة لينتزعوا حريتهم وكرامة شعبهم  التي اسقطتموها من حساباتكم وانتم غارقون برفاهية مناصبكم ونفوذكم الذى جندتموها فقط لمصالحكم الشخصية متناسيين لرفقاء دربكم ولرمزيتهم الوطنية ومكانتهم الملحة والهامة في هذه المراحل الحساسة لتدعيم ودعم مسيرتنا النضالية.

ولفتت اللجنة خلال البيان إلى الأكثر جرماً من ذلك هو تخاذلكم وقصوركم ورضائكم عن بقائهم في السجون وكان لكم الدور الخفي بعدم ادراجهم بصفقات التبادل، لأن وجودهم بينكم كابوس يقض مضاجعكم ويحد من تغولكم على شرفاء المناضلين، وانحرافكم عن مبادئ وقيم الثورة التي دمرتموها عندما حاصرتم وعاقبتكم واعتقلتم ونهبتم حقوق الموظفين والأسرى والشهداء، ورسختم مبدئ التميز والعنصرية بين أبناء الشعب الواحد.

وتابع: "اليوم تذكرتم القادة الشرفاء لتمسحوا سيئاتكم لأن هناك استحقاقاً قادم للانتخابات وذهبتم لمساومتهم، من قاوم ومازال يقاوم  لن يهون ولن يساوم"

وقالت اللجنة في ختام البيان: "من ضحى بسنوات عمره طوعاً لأجل شعبه لن تغريه المناصب الهزيلة والزائفة وسيبقى القائد مروان البرغوثي وكريم يونس هما حماة الإرث الوطني لفتح وللوطن وهم العنوان والحارس الأمين لكم أنتم ولكل الشرفاء معهم".

تصريحات ومواقف

النائب والقائد الفلسطيني محمد دحلان

 أكد النائب  دحلان على أن الدفعة الأولى من اللقاحات المضادة لفايروس كورونا في طريقها إلى قطاع غزة.

وأضاف في تدوينة له على حسابه الشخصي عبر موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، "أن هذه الدفعة منحة كريمة من دولة الإمارات العربية الشقيقة،  وتأتي في هذا الظرف الدقيق حيث يستهدف الوباء كل الأحبة ولا يستثني أحد".

وأوضح أن الدفعة الحالية تتضمن  20 ألف جرعة من اللقاح الروسي سبوتنيك V  الذي أثبت فعالية كبيرة وأماناً عالياً في كل التجارب.

وقال: "نأمل أن تُخصص للطواقم الطبية التي تكافح الوباء وجهاً لوجه ببطولة، وكذلك للفئات والحالات الأكثر احتياجاً"، مؤكداً على عهده لشعبه بمواصلة كل جهد ممكن من أجل تأمين دفعات جديدة من اللقاحات والاحتياجات الطبية.

 

د. سفيان أبو زايدة أمين سر الهيئة السياسية في حركة فتح بساحة غزة

عقب  د. أبو زايدة على الاتفاق الذي توصلت إليه الفصائل الفلسطينية في القاهرة، مؤكداً على أهمية أن تجرى الانتخابات الفلسطينية في أجواء من الديمقراطية الحقيقية والنزاهة والشفافية بعيداً عن التحريض والإقصاء والبحث عن إفشال الآخر.

وطالب بضرورة توفير الحرية الكاملة لأبناء الشعب الفلسطيني لاختيار من يرونه مناسبا لتمثيلهم في المجلس التشريعي الفلسطيني القادم

وشدد أبو زايدة، على ضرورة تطبيق ما تم الاتفاق عليه في لقاء الفصائل الأخير في القاهرة من ضمان عدم تدخل الأجهزة الأمنية، وأن تقوم الشرطة الفلسطينية بشقيها بواجباتها، اضافة لإتاحة الفرص المتساوية لجميع القوائم، سواء في الإعلام الرسمي أو غيره.

وفي تصريح خاص لـ"عربي21" قال: "إن الاتفاق خطوة جيدة وحسم العديد من الأمور، ولكن المهم هو التنفيذ؛ فمن الجيد أن يتم الاتفاق على تشكيل محكمة الانتخابات، ولكن على سبيل المثال لم يأت الاتفاق على ذكر المحكمة الدستورية ودورها في العملية الانتخابية، كما أنه لم يتم اصدار أي مرسوم يلغي المراسيم التي صدرت سابقا"

وحول عودة قيادات التيار إلى قطاع غزة، أوضح أبو زايدة، المكان الطبيعي أن يكونوا في بلدهم، والعودة كان من المفترض أن تتم منذ زمن لكل القيادات بالخارج، بغض النظر عن أن هناك انتخابات أم لا، وأنه يفترض أن غالبية القيادات في الخارج تعود إلى القطاع.

د. عبد الحكيم عوض، عضو المجلس الثوري لحركة فتح

قال د. عوض: "شعوري بالعودة إلى قطاع غزة لا يوصف، كون البعد عن الوطن وعن الأهل والأخوة والأصدقاء والأحباب صعب جداً".

وأضاف: "أنا أتمنى أن تكون هذه العودة وعودة كوادر فتح اللذين خرجوا إثر الانقسام في عام 2007 أن يعودوا كرماء إلى أرض الوطن، استفتاحاً بمرحلة جديدة تتأسس لكل ما واجهناه من معاناة سواء على المستوى الداخلي أو الخارجي".

وأكد أن هذا يستحق منا الآن أن نكون تحت كنفه، ومتواجدين على أرض فلسطين، وبين إخواننا كوادر تيار الإصلاح الديمقراطي حتى ننشئ مرحلة جديدة لعلها تكون أكثر إشراقاً.

استقبل المئات من أبناء مخيم البريج وسط قطاع غزة، الدكتور عبد الحكيم عوض، عضو المجلس الثوري لحركة فتح، والقيادي بتيار الإصلاح الديمقراطي الذي وصل مساء الأحد عبر معبر رفح البري قادماً من جمهورية مصر العربية، وذلك للمرة الأولى بعد أحداث الانقسام الفلسطيني عام 2007، منذ 14 عاماً، وذلك بالتزامن مع الاستعداد الفلسطيني لإجراء الانتخابات العامة المقرر انطلاقها في مايو المقبل.

 

غسان جاد الله القيادي في تيار الإصلاح الديمقراطي في حركة فتح

قال جاد الله: "إن من يخططون لإقصاء الكثيرون من إخواننا بإسقاط ترشحهم على قائمة التيار عبر قوانين فصلت خصيصاً لهذا الغرض، نحن نبشرهم بأننا سنكون جاهزين لاستبدال كل أخ يتم إقصائه بأخ آخر يحمل الفكرة والهدف نفسه في قلبه وعقله"

وأضاف في تدوينة له على حسابه الشخصي عبر موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك: "لا يهمنا من يكون على القائمة من قياداتنا وكوادرنا، فالأهم هو نجاح قائمتنا من أجل إحداث التغيير المطلوب في النظام السياسي وفي حياة شعبنا الفلسطيني"

وأكد جاد الله أن ممثلي التيار سيكونوا ومن خلفهم الألاف من أبناء التيار في كل محافظات الوطن يداً واحدة يعملون من أجل تحقيق الهدف.

نجاة أبو بكر عضو المجلس التشريعي الفلسطيني

 قالت أبو بكر: "إن ما حدث خلال الساعات الأخيرة خلال اجتماع مركزية فتح لا يؤسس لوحدة وطنية، أو حتى يحقق وحدة فتحاوية داخلية، وأن الشارع الفلسطيني يردد الآن ما يردده منذ 15 عاماً، حيث يطالب المواطنون بالوحدة الوطنية وإنهاء آثار الانقسام، التي أثرت بشكل كبير ومباشر على مقدرات الوطن وحياة المواطنين"

وأضافت: "الغالبية العظمى من الشعب الفلسطيني ترفض ما يتم ترديده عن تشكيل قائمة موحدة مشتركة لفتح وحماس في الانتخابات المقبلة، لكن المطلوب الذي يعبر عنه المزاج الشعبي هو تجديد الدماء والدفع بعناصر شبابية من كل الأطياف إلى الساحة السياسية".

وأوضحت، أن صناديق الاقتراع هي الممر الوحيد الذي يستطيع من خلاله المواطنون الوصول بأصواتهم إلى القيادة السياسية، والجميع مدعوون للمشاركة في تشكيل "الفسيفساء السياسي" الذي يتطلع الفلسطينيون إلى تشكيله.

وأكدت، أن تيار الإصلاح الديمقراطي، نجح باقتدار في أن يغطي الفراغ السياسي والاجتماعي الناشئ عن تقصير الحكومات، لا سيما في قطاع غزة، حيث يقدم التيار المساعدات والخدمات للكل الفلسطيني دون أي تفرقة على أساس التوجه السياسي أو الانتماء الفصائلي، وأريد أن أقول إن تيار يمثل المفاجأة القادمة، وسيرى الجميع وزنه وثقله السياسي والاجتماعي قريبا في الشارع الفلسطيني.

سهيل جبر القيادي في تيار الاصلاح الديمقراطي بحركة فتح ساحة غزة

أكد جبر على ضرورة إنجاز الانتخابات الفلسطينية، مشيراً لأهمية وجود كتلة لديها العديد من الأعضاء تمثل التيار في المجلس التشريعي، بعيداً عن المطامع والمكاسب التي يفكر فيها الكثير من الأطراف السياسية.

وقال: "نتطلع للخطوات التي تتبع المجلس التشريعي، لأن الرصيد الشعبي والوطني الذي أحدثه التيار الإصلاحي بقيادة محمد دحلان، في كافة الساحات، والمخيمات الفلسطينية والشتات، يلقي على عاتقنا الكثير من المسؤوليات والمهمات الوطنية، لنواصل الطريق نحو تصويب البوصلة الوطنية"

وأضاف: "أن تيار الإصلاح الديمقراطي في حال لم تتوحد الحركة، سيخوض غمار الانتخابات لوحده مع شركائه الوطنيين، المؤمنين بفكرتنا التي تقوم على أساس التمسك بالمبادئ الوطنية الفلسطينية، والتمسك بالمشروع الوطني الفلسطيني، واستنهاض المواطن الفلسطيني، وتعزيز الصمود في الضفة وغزة والقدس وفي الشتات، باتجاه البوصلة نحو فلسطين".

وأشار إلى أننا  في مرحلة تحرر وطني وفي نضال مستمر لاستعادة الحقوق المسلوبة من الاحتلال، ونؤمن بأن فلسطين تحتاج إلى الجميع، وفكرتنا بالشراكة السياسية ولمستقبل المجلس التشريعي القادم، بأن نبني مؤسسات تفصل بين السلطة التنفيذية والقضائية والتشريعية، لمنع تغول أحد الأطراف على الآخر، ولنقدم نموذجاً للفلسطيني المقهور.

 

د. عماد محسن الناطق باسم تيار الإصلاح الديمقراطي في حركة فتح

 قال د. محسن: "سنواصل إطلاق نداء الوحدة، ونعض على جراحنا، وستظل أيدينا معلقة في الهواء تنتظر مصافحة نطوي بها كل الأوجاع".

وأضاف في تدوينة له على حسابه الشخصي عبر موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك: "في لحظةٍ ما سنكون قد حصلنا على الأعذار، وبعدها سيعرف من رفض النداء أي خطيئةٍ ارتكب، ونواصل خطانا بثبات".

ديمتري دلياني، الناطق باسم تيار الإصلاح الديمقراطي في حركة فتح

 قال دلياني: "إن عودة الإخوة القيادات الفلسطينية الفتحاوية إلى مسقط رأسهم هو أمر طبيعي، وأن هناك تفاهمات بين تيار الإصلاح الديمقراطي وحركة حماس انطلقت قبل عدة سنوات، هدفها الأساس خدمة أبناء شعبنا المحاصرين في القطاع، والتخفيف عنهم ومن ضمنها عودة عدد من قيادات التيار إلى قطاع غزة".

وأضاف: "جميع قيادات التيار الإصلاحي الذين ينحدرون من غزة، سيعودون إلى القطاع خلال شهر من الآن"، لافتاً إلى أن القيادات التي ستعود إلى القطاع ستنخرط في العمل للانتخابات الفلسطينية.

وفي تصريح أخر له قال دلياني: "إن التلاعب بأماكن الاقتراع مؤشر سلبي تجاه الانتخابات، وأنه من المفترض أن تحصر لجنة الانتخابات الحالات التي جرى التلاعب في أماكن اقتراعها، وإعلامها بذلك إداريا؛ لتخرج من دائرة الشك".

وأشار إلى أن الأمر يتطلب تحقيقاً عاجلاً وجاداً من النيابة، ومتابعة من القوى والفصائل الفلسطينية لضمان نزاهة العملية الانتخابية، مؤكداً على أن ما حصل سيؤثر على سمعة الانتخابات ما لم يستدرك من الجهات ذات العلاقة.

د. صلاح أبو ختلة القيادي في تيار الإصلاح الديمقراطي بحركة فتح

 قال أبو ختلة: "إن تيار الإصلاح الديمقراطي هدفه الأول هو وحدة الحركة في الانتخابات الفلسطينية المقبلة، لأنّه مُدرك أن فتح هي صمام الأمان للنظام السياسي الفلسطيني".

وأضاف: "لا زلنا حتى اللحظة ننشد وحدة حركة فتح؛ باعتبارها ممر إجباري لا بد منه"، لافتاً إلى أن قرار المشاركة بقائمة خاصة بتيار الإصلاح مرهوناً بإمكانية توحيد صفوف الحركة.

أوضح أنه في الوقت الراهن لا يوجد ما يُمكن الحديث عنه عن التحالف مع قائمة مدعومة من الأسير البرغوثي في الانتخابات التشريعية المقبلة، مُؤكداً على انفتاح تيار الإصلاح على الجميع. 

وأردف أبو ختلة: "الأسير البرغوثي مقرب لنا، كما أن كافة التيارات داخل فتح وإن كانت متباعدة؛ لكنها تتكامل في الأدوار"، مُبيّناً في ذات الوقت أنه لا يوجد أي تصريح عن قائمة مستقلة للبرغوثي.

واعتبر أن عودة القيادي عبد الحكيم عوض إلى قطاع غزة؛ حق مشروع، وجاء بعد تفاهمات تمت قبل سنوات مع حركة حماس، وأنه سبق عودة عبد الحكيم عوض العديد من القيادات الفتحاوية وبإنتظار عودة آخرين؛ لكن الأمر مرهون بظروفهم.

إياد الدريملي أمين سر مفوضية الإعلام بساحة غزة

أكد الدريملي على أن الأرقام الأخيرة حول عدد المواطنين الذين سجلوا في سجل الناخبين تشير إلى حجم الإقبال والاهتمام، والتي اعتبرت الأولى من نوعها في التعاطي مع الاستحقاق الانتخابي وجعل من الانتخابات التشريعية والرئاسية المقبلة أكبر ورشة عمل ونقاش في أروقتهم و مجالسهم.

واعتبر هذا الإقبال تحدياً كبيراً أمام القوائم المتنافسة والفصائل المنقسمة ووضعها أمام خيارات وحسابات أكثر تعقيداً ستجبرها على إعادة دراسة خياراتها ومواقفها، وجعلت الأبواب مشرعة أمام الجمهور لمراقبة اللقاءات والحوارات وسلوك القوى المسئولة عن عمليات صنع القرار مع تنامي شعور إيجابي عام في التوجه نحو المشاركة الفاعلة هذه المرة لاستعادة حقه بالممارسة والمشاركة والاختيار وتقرير مصيره الذي سلب منه منذ سنوات طويلة وعودة الشرعية للجماهير.

وأوضح أنه مع هذه المؤشرات والأرقام ستزيد حتماً تعقيد المشهد أمام القوي المسئولة عن نتائج المرحلة السابقة وتلك الواثقة من النجاح و الساعية لإعادة انتاج نفسها، وستضع الجميع أمام أعتاب مرحلة جديدة غاية في الدقة والصعوبة، والتي قد تفضي إلى تغيرات ليست في الخارطة السياسية الفلسطينية فحسب بل في النظام السياسي الفلسطيني برمته في مقدمته المواطن الفلسطيني، إذا ما أحسن التفكير والحسابات فقد يشكل هذا الاهتمام الجماهيري اللافت إلى إحداث تحولاً ديمقراطياً يؤسس لثورة جديدة نحو التغير واستعادة الشارع لزمام المبادرة و شرعية الصناديق .

 

صورة وتعليق

النائب دحلان: دفعة أولى من لقاحات مضادة لفيروس كورونا في طريقها لغزة

#لا_تشيلوا_هم

#محمد_دحلان

 

غزة تستقبل القيادي الدكتور عبد الحكيم عامر عوض عضو المجلس الثوري في حركة فتح

الانتخابات الفلسطينية

#سجل_لتنتخب

 

أنشطة وفعاليات

وسط استقبال جماهيري حاشد حركة فتح في ساحة غزة بمحافظة الوسطى تستقبل ابنها الدكتور عبد الحكيم عوض عضو المجلس الثوري لحركة فتح بعد وصوله لقطاع غزة عبر معبر رفح البري للمرة الأولى منذ 14 عام.

وفد من قيادة تيار الإصلاح الديمقراطي بحركة فتح - ساحة غزة ينظم زيارة تفقدية لمقر الحركة في محافظة الوسطى

وفد من قيادة حركة فتح - ساحة غزة ينظم زيارة لمكتب محافظة رفح للاطلاع على سير العمل والخطط والبرامج المعمول بها

لجنة العلاقات العامة بحركة فتح- ساحة غزة تستكمل فعاليات حملة "كلنا عائلة" لزيارة 700 عائلة من عائلات الوجهاء والمخاتير التي أطلقها تيار الإصلاح الديمقراطي دعماً لجهودهم وإرساء روابط المحبة والتأخي في قطاع غزة

محافظة رفح

محافظة غزة

محافظة خانيونس

 

لجنة المؤسسات والمجتمع المدني بحركة فتح - ساحة غزة تنظم حفلًا في مقر في محافظة الوسطى لتكريم متطوعي المؤسسات الأهلية تقديراً لجهودهم المبذولة في خدمة أبناء الوطن

لجنة المكاتب الحركية، المكتب الحركي الفرعي للمحامين في محافظة الشمال تقدم التهاني والتبريكات للأسير محمد حسين سالم ذيب بمناسبة الإفراج عنه بعد انتهاء مدة محكوميته في سجون الاحتلال الإسرائيلي

لجنة العمل التنظيمي بحركة فتح - ساحة غزة تزور الدكتور عبد الحيكم عوض بمنزله في مخيم البريج بمحافظة الوسطى  لتهنئته بسلامته بعد عودته إلى أرض الوطن بعد غياب دام لأكثر من 14 عام.

قيادة تيار الاصلاح الديمقراطي بحركة فتح في محافظة خانيونس تنظم زيارة للأخ المناضل خالد سعدالله "أبو إياد" لتهنئته بسلامة عودته إلى أرض الوطن بعد غياب قصري لأكثر من 15 عام

حركة الشبيبة الفتحاوية بمحافظة الوسطى في كلية فلسطين التقنية تزور الأستاذ محمد المصري رئيس قسم شؤون الطلبة، وذلك لشكره والثناء على مجهوداته في خدمة أبناءنا الطلبة

حركة الشبيبة الفتحاوية تعقد لقاءً حول المشاركة السياسية لكوادرها في محافظة الوسطى

حركة الشبيبة الفتحاوية بمحافظة الوسطى تواصل لقاءاتها مع كوادر ومنسقين المناطق التنظيمية لمتابعة سير العمل وحث الشباب حول أهمية المشاركة السياسية في الانتخابات.

مجلس المرأة بحركة فتح - ساحة غزة ينظم زيارة للمناضل خالد سعد الله لتهنئته بعودته إلى أرض الوطن

مجلس المرأة بحركة فتح - ساحة غزة ينظم زيارة للقيادي الدكتور عبد الحكيم عوض ؛ لتهنئته بعودته إلى أرض الوطن بعد غياب دام 14عاماً.

مجلس العمال بحركة فتح - ساحة غزة في محافظة الوسطى ينظم ورشة عمل بعنوان "تطلعات العمال في المرحلة المقبلة"

مجلس العمال بحركة فتح - ساحة غزة ينظم لقاءا حول دور شريحة العمال في الانتخابات القادمة استهدف الكادر العمالي في مخيم المغازي بمحافظة الوسطى

لجنة الحراك والعلاقات المحلية بمجلس الشباب الفلسطيني تنظم لقاءاً حوارياً حول "المسؤوليات المترتبة على الشباب الفلسطيني في إحداث التغيير الإيجابي في العمليات الديمقراطية"

لتحميل أصدرت مفوضة الإعلام في حركة فتح بساحة غزة، اليوم الجمعة، 19/2/2021، حصاد الأسبوع العدد رقم 113.

ملفات