مجلس العمال في محافظة رفح ينفذ لقاء حواري حول مشاركة العمال في الانتخابات وانعكاساتها على الوضع الاقتصادي العام

مجلس العمال في محافظة رفح ينفذ لقاء حواري حول مشاركة العمال في الانتخابات وانعكاساتها على الوضع الاقتصادي العام
لقاء حواري حول مشاركة العمال في الانتخابات وانعكاساتها على الوضع الاقتصادي العام

فتح ميديا-غزة

نفذ مجلس العمال ساحة غزة في محافظة رفح لقاء حواري حول مشاركة العمال في الانتخابات وانعكاساتها على الوضع الاقتصادي العام.

وحضر اللقاء الحواري أمين سر المحافظة د. أحمد حسني ، د. خالد موسى أمين سر المجلس ساحة غزة ، الأخ خالد أبو شرخ أمين سر المجلس بالمحافظة .

و قال أمين سر المحافظة د. أحمد حسني أن الشريحة الأكثر تضررا في فترة الانقسام الفلسطيني هي العمال ، مشيرا الى أن المشاركة في الانتخابات مهمة لإنهاء معاناة العمال أصحاب الدخل المحدود، مؤكدا على أنه بدون تشريعات حقيقية سيبقى العامل يعاني من هذا الواقع المؤلم.

بدوره، قال د. خالد موسى أمين سر مجلس العمال ساحة غزة :"لنا رؤية استراتيجية في وجود تشريعات وقوانين توفر لنا الحماية الاجتماعية ، مضيفا أن طموحنا الآن بناء تنظيم نقابي قادر على انتزاع حقوق العمال".

و أضاف :"  جاءت لنا فرصة الآن لانتزاع الحق والعيش الكريم من خلال تحقيق قانون ضمان اجتماعي وقانون حماية اجتماعية تكفل للعمال العيش بكرامة.

وأكد على انعكاس الانتخابات على الوضع الاقتصادي العام لتحقيق   كرامة العمال من خلال تغيير الواقع المعيشي السيء  ، منوها أن العمال قوة مانعة في المجتمع قادرة على إسقاط أي نظام سياسي.

و تابع موسى أن الانتخابات أداة لتحقيق الوحدة الوطنية وانهاء الانقسام .

المستشارة القانونية في مجلس العمال ساحة غزة، أ. عبير طوطح تحدثت عن أهمية الانتخابات والمشاركة فيها من الناحية القانونية وفق القانون و عن مخاطر عدم المشاركة فيها .

وأكدت على أن الركيزة الأساسية للشعب هي المشاركة في الحياة السياسية ، والتي بدورها ستحل المسائل الجذرية والمشاكل العالقة داخل المجتمع للحفاظ على مصالح الشعب .

وأضافا أن الانتخابات كفيلة لتحقيق مجتمع ديمقراطي يتمتع بالديمقراطية وتعطي له الشرعية.

وأشارت إلى أن عدم المشاركة في الانتخابات يشكل خطرا كبيرا على مصير الشعب .