النائب دحلان: السياسة القمعية التي تقوم بها الأجهزة الأمنية بالضفة الغربية تهدد السلم الأهلي والمجتمعي

النائب دحلان: السياسة القمعية التي تقوم بها الأجهزة الأمنية بالضفة الغربية تهدد السلم الأهلي والمجتمعي
لنائب محمد دحلان قائد تيار الإصلاح الديمقراطي بحركة فتح

فتح ميديا - أبو ظبي:

‎قال النائب محمد دحلان قائد تيار الإصلاح الديمقراطي بحركة فتح، أن ما تقوم به الأجهزة الأمنية في الضفة الغربية من حملة اعتقالات لشخصيات سياسية وحقوقية ومرشحي القوائم الانتخابية وأسرى محررين بالاضافة الى الناشطين السياسيين والصحافيين، يدق ناقوس الخطر حول سقف الحريات العالي التي تشدقت بها قيادات مركزية عباس قبل أيام.

وأضاف النائب دحلان في تصريح له عبر حسابه "فيسبوك"، "أن الأمر تعدى الى اقالة موظفة دبلوماسية على خلفية بوست لوالدها ينتقد فيه إجراءات السلطة".

وأكد أن هذه السياسة القمعية من قبل سلطة محمود عباس تهدد سلمنا الأهلي والمجتمعي وتزيد من الفرقة واتساع الهوة بين هذه القيادة و المجتمع الفلسطيني، ما يهدد وجود السلطة وأجهزتها القمعية أمام الرأي العام .