أبو زايدة يكشف موقف تيار الإصلاح الديمقراطي من الانتخابات الفلسطينية

أبو زايدة يكشف موقف تيار الإصلاح الديمقراطي من الانتخابات الفلسطينية
د. سفيان أبو زايدة أمين سر الهيئة السياسية في حركة فتح بساحة غزة

فتح ميديا – غزة:

أكد د. سفيان أبو زايدة أمين سر الهيئة السياسية في حركة فتح بساحة غزة، أن التيار تربطه علاقة أخوية وجيدة بين الأسير مروان البرغوثي الذي يقبع في زنازين الاحتلال منذ أكثر من 18 عاماً بعيداً عن الانتخابات وبين ناصر القدوة.

وقال أبو زايدة خلال مقابلة له عبر قناة "الغد": "كما فهمنا من المقربين للأسير مروان البرغوثي بأنه لا يرغب في المشاركة بالانتخابات التشريعية ولا يكون على رأس قائمة أو ضمن إحدى القوائم المطروحة، وإنما رغبته بالترشح للانتخابات الرئاسية ونحنا نتفهم هذا الأمر جيداً"

وبشأن دخول القدوة الانتخابات التشريعية ضمن تحالف، أردف أبو زايدة: " بأن قراره بشأن خوض الانتخابات ضمن تحالف وطني نحن في التيار نحترم ذلك وحقه أن تمنح له الحرية دون مضايقات".

وأضاف: "إن تيار الإصلاح الديمقراطي بحركة فتح سيخوض هذه الانتخابات سواء بقائمة مستقلة أو قائمة عمادها التيار مع تحالفات مختلفة، ونحن منفتحون ولا يعتبر ذلك ضعفاً في حركة فتح طالما هذه الانتخابات نسبية والقوائم المستقلة معظم أعضاءها من الحركة، واجتازت نسبة الحسم واللقاء يكون تحت قبعة البرلمان في ظل القواسم المشتركة".

وواصل أبو زايدة حديثه: "هناك من يعتقد أن القوائم المستقلة ستشكل قوة لحركة فتح إذا ما تم استثمار هذا الأمر جيدا" مبيناً أنه في حالة استنزفت السلطة وحركة فتح وكافة الأجهزة الأمنية كافة جهودها وركزت على عملية المنع والعرقلة والتأثير على هذه الشخصيات والقوائم لمنعها من المشاركة حينها سيكون استنزاف لهذه الطاقات وإضعاف للحركة.